صورة الاسبوع 

مصادر أمنية إن عدد قتلى تفجير سيارة ملغومة في جنوب بغداد اليوم الخميس ارتفع إلى 51 قتيلاً، بالإضافة لأكثر من 70 مصاباً.

يأتي ذلك فيما تبنى تنظيم "داعش" الإرهابي التفجير.

وأوضحت المصادر الأمنية أن السيارة كانت متوقفة في شارع مزدحم مليء بساحات انتظار السيارات وتجار السيارات المستعملة في حي الشرطة. وقال طبيب إن عدد القتلى مرشح للارتفاع لأن العديد من المصابين في حالة حرجة.

والتفجير هو الأكثر دموية الذي يضرب بغداد هذا العام، وهو ثاني تفجير يستهدف سوقاً للسيارات حيث وقع آخر أمس الأربعاء.